وزير التعليم: مهارات البحث مادة نجاح ورسوب وبشرى سارة للطلبة
د. رضا حجازى وزير التربية والتعليم
3 10
عودة المدارس

يترقب أولياء الأمور مع بداية العام الدراسى الجديد هل سيكون سياسة جديدة للتعليم أم يسير على نفس نهج الأعوام السابقة قبل بداية العام الدراسى بساعات وضع الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى ملامح العام الجديد واهمها (مهارات البحث) وقد أعلن فى المؤتمر الصحفى الذى عقده أن مهارات البحث هى مادة يأخذ بها النجاح والرسوب ولكنها لم تضاف إلى المجموع وفى حالة عدم التقديم أو الإجتياز للمشروع البحثى عليه إعادة المشروع مرة أخرى، وتطبق بداية من الصف السادس الإبتدائى إلى الثانى الثانوى وتستثنى الشهادة الإعدادية من المشروعات البحثية وقد تمت الموافقة عليها بقرار وزارى من المجلس الأعلى للتعليم قبل الجامعى وانها ليست لها كتاب محدد وهى عبارة عن مشروع بحثى يقدم كل ترم وتكون على مستوى المديريات بالمحافظات وليس الجمهورية بشكل عام وتقوم مجموعة من الطلاب بإعدادها بحد اقصى خمسة طلاب للمشروع البحثى وتكون هذه المشروعات فى عدة موضوعات منها التغيرات المناخية والتحديات القائمة والانجازات القومية وغيرها من الموضوعات.

بشرى سارة للطبلة

2 13
تحديات التعليم

كما كشف وزير التعليم عن بشرى سارة للتلاميذ وايضا أوليا الأمور وهى تخفيف المناهج لاسيما الصفين الرابع والخامس الإبتدائى ، حيث تهدف الاستراتيجية الجديد للتعليم إعداد طلبة للمستقبل التكنولوجى ومواجهة التحديات وعودة دور المدرسة بشكل قوى لدور المدرسة على انه يتحسب من أعمال السنة من الصف السادس إلى الصف الثانى الثانوى 5% للحضور والمواظبة و5% للسلوك و10% لإختبار الشهر الذى يكون بإختبارين على شهرين لتأخذ الدرجة الأكبر لهما، أيضا تفعيل دور مجموعات التقوية التى تلعب دورا هاما فى الحد من الدروس الخصوصية، كما أن الوزارة تعمل جاهدة على عودة الانضباط للمدارس والحفاظ على كرامة المعلم والتلاميذ، كما انه سيتم لقاءات عديدة مع معلمين الفصول واشراكهم فى تطوير التعليم لأنهم هم الأقرب للطلبة والأكثر احتكاكاً بهم ومعرفة متطالباتهم.

إقرأ المزيد  اعتماد وزير التعليم نتيجة الدور الثاني للثانوية العامة

نظام الثانوية العامة

4 6
تكنولوجيا التعليم

وبالنسبة لطلبة الثانوية العامة سيكون لهم دليل لكل مطلباته خلال العام الدراسى وأوضح ان الوزارة تعمل دائما على التطوير وتضع مصلحة الطلاب فى المرتبة الأولى، والتدريب على الامحانات يكون على نموذجين ويحتوى الامتحان على 15% من الأسئلة المقالية التى من شروطها تسلسل الأقكار ودقة الإجابة والإملاء والـ 85% تكون اسئلة اختيارية من اجابات متعددة.

لا عودة للخلف

أكد الدكتور رضا حجازى وزير التعليم والتعليم الفنى أن العمل سيستمر لإستكمال من تم البدء فيه من السنوات السابقة  ولا عودة للخلف ولابد من الاستفادة مما تم انجازه سابقا، والعمل بالتجارب التى اثبتت نجاحها، مؤكدا أن سياسة المنهاج الجديدة تجعل الطالب أكثر بحثا عن المعرفة فى ظل التطول الكبير وتعدد مصادرها منها المنصة الرقمية وانه سيتم اختبارات من خلال التابلت لمعرفة مستوى الطالب ومدى استيعابهم للمناهج حيث تتم على فترات زمنية متفاوتة، كما ان الوزارة حاليا تعمل على مشروع ضخم اطلق عليه مدارس مصر المتميزة وسيتم تطبيقه على المدارس الرسمية للغات وأول نموذج لها سيطبق فى محافظة السويس حيث انها ستكون مدارس ذكية ذات أداء تكنولوجى مزودة بشبكات الانترنت و ستحدث طفرة كبيرة فى التعليم بمصر تمنح شهادات دولية.

0 3
دور المعلم

شارك المقال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *