الصيام المتقطع لفقدان 10 كيلو في شهر
الصيام المتقطع

هل قمتِ بتجربة أنظمة غذائية عديدة لفقدان الوزن ولكن كل المحاولات باءت بالفشل؟ هل شعرتِ بالإحباط وقلة الحيلة والحزن حيال ذلك؟ إذن ما رأيك بتجربة جديدة أكثر فعالية وهي نظام الصيام المتقطع للتخلص من مرض السمنة؟ نستعرض في ذلك المقال ماهية ذلك النوع من الأنظمة الغذائية، فوائده الصحية، وأيضًا أضراره وآثاره الجانبية.

ما هو الصيام المتقطع؟ وهل له فوائد صحية؟

وفقًا للطبيبة مانبريت موندي، فإن الصيام المتقطع هو الانقطاع عن الطعام لمدة طويلة تتراوح بين 14 – 16 ساعة، وأحيانًا قد تصل إلى 18 ساعة أو 22 ساعة، ويمكن تطبيق ذلك النظام الغذائي يوميًا أو ثلاثة أيام في الإسبوع أو يومًا واحدًا.

ما هي الطرق التي تساعد في الالتزام بالصيام المتقطع؟

وتتمثل طرق الصيام المتقطع الشائعة في الآتي:

1- صيام اليوم البديل

إن صيام اليوم البديل هو عبارة عن تناول وجبة عادية في أحد الأيام ثم تناول وجبة صغيرة واحدة في اليوم التالي تتكون من أقل من 500 سعرة حرارية، ووفقًا للدراسات الأخيرة فإنه عند صيام اليوم البديل له نفس درجة الفعالية حين اتباع نظام غذائي قليل السعرات الحرارية لخسارة الوزن.

2- نظام (5 و 2) 

إقرأ المزيد  5 من فوائد وأضرار قشر الخيار .. تعرف عليها

وهو تناول وجبات عادية لمدة خمسة أيام في الإسبوع، وصوم يومين كاملين دون طعام.

3- صيام بصورة يومية مقيد بعدد ساعات

المقصود بالصيام المقيد هو تناول الطعام العادي لمدة ثماني ساعات في اليوم، والصيام لمدة 16 ساعة، يُمكنك أن تبدأ الصوم الساعة التاسعة ليلًا وأن لا تتناول طعام الإفطار، ثم تتناول وجبة الغذاء في الساعة الواحدة ظهرًا، ووجبة العشاء الساعة الثامنة مساءًا.

ما هي فوائد الصيام المتقطع؟

تتمثل أبرز فوائد الصيام المتقطع في الآتي:

  1.  فقدان الوزن بشكل سريع مع عدم عودة الوزن المفقود مرة أخرى، من خلال حرق الدهون وزيادة عملية التمثيل الغذائي.
  2. عند ممارسة الرياضة مع نظام الصيام الكتقطع فإن ذلك يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري وتوقف التنفس أثناء النوم وبعض أنواع الأورام السرطانية.
  3. يساهم ذلك النظام الغذائي أيضًا في تقليل الالتهاب وأمراض أخرى مثل الزهايمر والتهاب المفاصل والربو والسكتة الدماغية.
  4. صحة الذاكرة والدماغ.
  5. الوقاية من الأمراض.
  6. صحة القلب.

أضرار الصيام المتقطع

كما أن للصيام المتقطع فوائد، فهناك أيضًا أضرار تتمثل في الآتي:

  • الشعور بالجوع.
  • الإعياء.
  • الأرق.
  • الغثيان.
  • الصداع.

جدير بالذكر أن تلك الأعراض تستمر لفترة وجيزة ثم تتلاشى شيئًا فشيئًا، وبالرغم من أنه أحد الأنظمة الآمنة تمامًا لكثير من الناس، إلا أنه قد يشكل خطرًا على الحامل والمرضعة، وأيضًا للأشخاص الذين يعانون من حصوات في الكلى، داء السكرى، فإذا كنت تعاني من أي مشاكل طبية يرجى التحدث مع الطبيب المختص قبل الشروع في استخدام ذلك النظام.

إقرأ المزيد  "الست غير ملزمة" تقود الحوار الاسرى للانعاش

الصيام المتقطع نظام يعتمد على الوقت

يعتمد نظام الصيام المتقطع بكل أنواعه على اختيار أوقات معينة لتناول الطعام، حيث يُمكنك تناول الطعام لمدة 8 ساعات والصيام نهائيًا عن دخول أي سعرات حرارية للجسم لمدة 16 ساعة ـ هذا على سبيل المثال – يُمكن فقط شرب الماء أو أي مشروب آخر دون إضافة سكر أو عسل.

لا يقتصر الأمر على صيام 16 ساعة والإفطار لمدة 8 ساعات، يٌمكنك زيادة وقت الصيام أو تقليله وفقًا لمدى قدرتك على إتمام ذلك النوع من النظام الغذائي.

المدهش في الأمر أنه بعد مرور ساعات من التوقف عن الطعام، يبدأ الجسم في التخلص من مخازن السكر ومن ثم حرق الدهون، حيث يعمل الصيام المتقطع لمدة طويلة على حرق السعرات الحرارية، وتنظيم عملية التمثيل الغذائي، وبالتالي فقدان سريع للوزن.

شارك المقال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.